[responsive-menu] الحدث بريس

اختتام فعاليات النسخة الأولى للمسابقة الوطنية حول الإعلام المدرسي 

15 مايو 2019
 

الحدث بريس:متابعة.

اختتمت يومه الثلاثاء 14 ماي 2019 فعاليات النسخة الأولى للمسابقة الوطنية حول الإعلام المدرسي التي نظمتها الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت يومي 13 و14 ماي 2019 تحت شعـار” الإعلام المدرسي دعامة أساسية لإرساء مدرسة المواطنة”، وذلك بقاعة الحفلات وازيس بلاص بالرشيدية.

   

وقد حضر الحفل الختامي إلى جانب السيد مدير الأكاديمية السيد مدير مديرية التربية غير النظامية ممثل وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي والسادة المديرين الإقليميين، السادة رؤساء الأقسام والمصالح بالأكاديمية والمديريات الإقليمية، مفتشون، مدراء مؤسسات تعليمية؛

وفي كلمته الترحيبية بالمناسبة، أكد السيد علي براد مدير الأكاديمية أن تنظيم هذه التظاهرة التربوية يأتي تنزيلا للإطار المرجعي للتشبيك الموضوعاتي في المجالات الإبداعية والثقافية والفنية بين الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، الذي أعدته وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي برسم الموسم الدراسي 2018-2019 والذي يتماشى مع أهداف الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030 .

 

وأشار إلى أن تنظيم هذه المسابقة الوطنية يهدف إلى تشجيع التميز والتفوق في صفوف المتعلمين والمتعلمات في مجال الإعلام المدرسي بمختلف أبعاده المرئية والمسموعة والمقروءة لما له من مزايا على تدريبهم على الاطلاع والبحث وجمع المعلومات وعلى فن الإخراج والرسم والتعبير عن ذواتهم ناهيك عن دوره الفعال في تحسين مسارهم الدراسي والتحصيلي.

أما السيد احساين أجور مدير مديرية التربية غير النظامية وممثل الوزارة فقد ركز في مداخلته على أن اعتماد أسلوب التشبيك الموضوعاتي يعتبر آلية للتنسيق وتبادل الخبرات بين الأكاديميات والذي سيمكن لا محالة من الارتقاء بالشأن التربوي، وبناء مدرسة مواطنة مفعمة بالحياة ومتشبعة بالديمقراطية وحقوق الإنسان.

 

وقد شهد حفل الاختتام تسليم أدرع المشاركة والهدايا الرمزية والشواهد التقديرية لممثلات وممثلي كل الأكاديميات، والسيد ممثل الوزارة الوصية والسادة أعضاء لجنة التحكيم، بالإضافة إلى إهداء مصاحف إلى جميع المشاركين والمشاركات بمناسبة شهر رمضان الأبرك مهداة من طرف المندوبية الجهوية الشؤون الإسلامية لجهة درعة تافيلالت.

وفي تقييمها لمختلف المجلات المدرسية المشاركة في هذه المسابقة نوهت اللجن التحكيمية للأسلاك التعليمية الثلاث والتي ضمت نخبة من الدكاترة والمفتشين التربويين والأساتذة من ذوي الاختصاص بالأعمال المقدمة من طرف مختلف المشاركات والمشاركين والتي تنم عن قدرة المتعلم على الخلق والإبداع، وتعد ربحا للمدرسة المغربية وإرساء لمدرسة مواطنة.

كما استمتع الحاضرون في هذا الحفل الختامي بأنغام على إيقاعات موسيقية لفرقة مدغرة الكناوية و جمعية سجلماسة لفن الملحون برئاسة الفنان عبد العلي بريكي والتي أضفت سحرا خاصا على مجريات الحفل ونالت ترحيبا كبيرا من قبل الجمهور.

 

وتجدر الإشارة إلى أنه قد تم عرض شريط مصور يوثق لأهم الأنشطة المبرمجة خلال المسابقة الوطنية حول الإعلام المدرسي في نسختها الأولى والتي تمثلت بالأساس في استقبال الوفود المشاركة وتنظيم مائدة مستديرة حول الإعلام المدرسي قدم فيها التلاميذ إنتاجاتهم التربوية بحضور السيد مدير الأكاديمية كما تمت برمجة خرجة استكشافية لدار الفن البقيع التي يشرف عليها الفنان التشكيلي سعيد نجيمة، العين الزرقاء بمسكي وواحة أولاد شاكر .

 

مشاركة

[apss-share]

التعليقات تعليقات الزوّار (0)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الحدث بريس

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*
*

18 − 7 =