آسفي .. 90 بالمئة من الأسر ترغب في استفادة أبنائها من التعليم الحضوري بالتناوب

الحدث بريس : متابعة 

أفادت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بآسفي، بأن نسبة الأسر التي عبرت عن الرغبة في استفادة أبنائها من التعليم الحضوري بالتناوب، على صعيد إقليم آسفي، بلغت 90 في المئة.

وجاء في بلاغ للمديرية الإقليمية أنه “احتراما لرغبة الأسر، فقد فتحت المديرية الإقليمية بآسفي فرصة التعبير عن الرغبة بالنسبة للأسر من أجل الاستفادة من التعليم الحضوري والتعلم الذاتي، أو التعليم عن بعد وذلك انسجاما مع ما ورد في المذكرة الوزارية، وقد بلغت نسبة الرغبة في التعليم بالتناوب 90 في المئة، فيما لم تتجاوز نسبة الراغبين في التعليم الحضوري الخالص نسبة 10 في المئة”.

وأضاف البلاغ أنه جرى عرض هذه المعطيات بكل “مسؤولية” على أنظار اللجنة الاقليمية للقيادة على مستوى المديرية، ثم إحالتها بعد ذلك على أنظار السلطات الترابية والصحية.

وبخصوص الدخول المدرسي الجاري، أشارت المديرية إلى أن هيئة التأطير والمراقبة التربوية ساهمت في تتبع الدخول المدرسي من خلال زيارات ميدانية، كما سهرت على تأطير مخرجات استعمالات الزمن المنسجمة مع هذه الظرفية، والمرتكزة أساسا على نظام التفويج لتخفيف عدد التلاميذ بالفصول الدراسية طبقا لشروط البروتوكول الصحي.

وحرصا من المديرية على توفير الشروط الصحية والتربوية، فقد عملت هذه الأخيرة على تحويل الاعتمادات الضرورية لاقتناء مواد التعقيم والقيام بعمليات التشوير المطلوبة بالمؤسسات التعليمية تحضيرا للدخول المدرسي. وفي هذا الصدد، فقد تجند مدراء المؤسسات التعليمية والأساتذة بـ”حس وطني كبير” في إنجاح الدخول المدرسي باحترام للبروتوكول الصحي خلال الأيام الأولى لاستقبال التلاميذ، حيث مرت هذه المرحلة في ظروف “آمنة”، عبرت عن انخراط الجميع بروح المسؤولية والتجند اليقظ لإنجاح الموسم الدراسي الجاري.

وعلى صعيد آخر، ذكر البلاغ بأن عملية التحضير للموسم الدراسي 2021/2020 بمديرية وزارة التربية الوطنية بآسفي انطلقت بتفعيل المذكرة الوزارية 39/20 المؤطرة للتدابير التنظيمية والتربوية ذات الصلة بتطور الجانعة الوبائية كوفيد 19، وذلك في سياق تأمين الاستفادة من فرص التعليم بمختلف الأسلاك الدراسية لجميع المتمدرسين في ظروف آمنة تراعي سلامة الأطر التربوية والإدارية والمتعلمين والمتعلمات إلى جانب الأسر.

وتبعا لتوجهات المذكرة الوزارية، فقد تم تشكيل لجنة القيادة على صعيد المديرية تحت إشراف السيد محمد زمهار المدير الإقليمي للوزارة التأطير مختلف العمليات الملازمة للدخول المدرسي، كما عقد اجتماع تنسيقي تحت إشراف عامل الإقليم لتدبير وتأطير مختلف الإجراءات على صعيد إقليم آسفي.

وتطبيقا للمقاربة التشاركية، عقد المدير الإقليمي للوزارة سلسلة من اللقاءات التواصلية مع المديرين بالمؤسسات العمومية والخصوصية، وأعضاء هيئة التأطير والمراقبة التربوية والنقابات التعليمية وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ.

وقد تقاسم المدير الإقليمي خلال هذه اللقاءات التواصلية مضامين المذكرة الوزارية 19/20 مع شرح مستفیض للتدابير الاحترازية الضرورية لضمان دخول مدرسي آمن للجميع باحترام تام للبروتوكول الصحي المرفق بالمذكرة الوزارية. كما استعرض المدير الإقليمي الأنماط التربوية الثلاثة التي قدمتها الوزارة لتدبير الموسم الدراسي تبعا لتطور الحالة الوبائية.

(Visited 89 times, 1 visits today)

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + 1 =