استنفار داخل مؤسسة تعليمية إثر وفاة تلميذ خلال حصة للتربية البدنية

0

علم موقع الحدث بريس من مصادر مقربة أن إحدى الثانويات التأهيلية بمدينة خنيفرة، عاشت يوم الجمعة 12 يناير الجاري 2024. حالة استنفار قصوى، وذلك إثر وفاة تلميذ خلال حصة مادة التربية البدنية.

وقالت مصادرنا، أن الأمر يتعلق بثانوية أبو القاسم الزياني. مشيرة إلى أن التلميذ الذي يدرس بها لفظ أنفاسه الأخيرة خلال حصة الرياضة، وذلك بعد سقوطه أثناء أداء التمارين.

ورجحت مصادر، أن سبب وفاة التلميذ قد يكون حادث السقوط، وهو الأمر الذي ينتظر أن تؤكده نتائج التشريح الطبي أو تنفيه.

- الحدث بريس-

- الحدث بريس-

- الحدث بريس-

فيما تم جرى نقل جثة التلميذ إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي بخنيفرة. فيما حلت السلطات المحلية وعناصر الأمن بالمؤسسة المذكورة، حيث فتحت تحقيقا في هذه النازلة لكشف ملابساتها والظروف المحيطة بها، تورد المصادر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.