الوزير الرميد يؤكد تمديد الطوارئ مع تخفيف تدريجي

الحدث بريس : متابعة

أكد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مصطفى الرميد، أن الحكومة تتجه نحو إقرار تمديد ثالث ودخول المملكة في مرحلة رابعة من حالة الطوارئ الصحية التي تم فرضها في عموم البلاد لصد خطر جائحة فيروس كورونا.

وجاء في تدوينة فيسبوكية للرميد بخصوص الحجر الصحي أنه “ومن المقرر أن يتم التخفيف منه تدريجيا حسبما سيبينه رئيس الحكومة أمام مجلس النواب غدا الأربعاء العاشر من الشهر الجاري”.

وأضاف الوزير أن “التمديد سيقتصر على حالة الطوارئ الصحية باعتبارها وضعا قانونيا ضروريا يتيح للدولة الأدوات اللازمة لمواجهة الوباء حسب الأحوال، وهي المنهجية المعتمدة لدى اغلب الدول عبر العالم”.

ويرتقب أن تمدد الحكومة حالة الطوارئ الصحية لمدة أسبوعين مع تخفيف بعض القيود، عملا بمبدأ التدريج الذي روج له الوزراء قبل أسابيع في خرجاتهم الاعلامية للحديث عن مرحلة إنهاء الطوارئ.
وتتمحور الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفهية الشهرية الموجهة لرئيس الحكومة، التي يعقدها مجلس النواب، غدا الأربعاء، حول خطة الحكومة لرفع الحجر الصحي والاستراتيجية الحكومية لتجاوز مرحلة حالة الطوارئ الصحية.

وحسب جدول أعمال الجلسة، فإن هذه الأخيرة التي ستنعقد يوم غد الأربعاء بدل يوم الخميس، ستنطلق على الساعة الثالثة بعد الزوال، طبقا لأحكام الفقرة الثالثة من الفصل 100 من الدستور، ومقتضيات النظام الداخلي للمجلس، ولاسيما المواد من 278 إلى 283 منه.

وأكد البلاغ أن هذه الجلسة ستعقد طبقا للإجراءات الوقائية والاحترازية المتخذة من قبل أجهزة المجلس في هذا الشأن.

(Visited 26 times, 1 visits today)

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 − أربعة =