بعد كوفيد-19 الصين تسرع بالتحول إلى “المدن الذكية لمقاومة الأوبئة المستقبلية !

الحدث بريس : وكالات 

تشيد الصين مدينة ذكية جديدة ”مقاومة للفيروسات“، مصممة لجعل حياة الناس أسهل في حالة تفشي الأوبئة المستقبلية، وذلك في الوقت الذي لا تزال تعاني منه البلاد ودول العالم من تفشي فيروس ”كورونا“ المستجد.

وكلفت الحكومة الصينية المهندسين المعماريين العاملين في ”شيونغ أن“، وهي مدينة رئيسية جديدة خارج بكين العاصمة، ببناء شقق مجهزة خصيصا للسماح للسكان بمواصلة العمل في ظل ظروف الإغلاق.

وتقع المدينة على بعد حوالي 60 ميلا جنوب غرب بكين، وقد أعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ عن مدينة ”شيونغ“ الرئيسية الجديدة في عام 2017 كمشروع مدينة ذكية مبتكرة، ومركز أعمال محتمل للشركات غير القادرة على إيجاد مساحة في العاصمة المكتظة.

وروج الرئيس الصين للمدينة الجديدة باعتبارها معيار جديد للبناء في حقبة ما بعد كوفيد-19، حيث يتم التخطيط لتوفير جميع وسائل الراحة للسكان في أوقات الإغلاق في حال تفشي أي وباء مستقبلًا.

وتأتي كل شقة مع شرفة كبيرة؛ للسماح بالوصول إلى الهواء الطلق، ومناطق العمل المشتركة كبيرة بما يكفي للحفاظ على التباعد الاجتماعي.

وستساعد حدائق الخضروات والصوبات الزراعية وألواح الطاقة الشمسية الموضوعة على الأسطح، السكان في الحفاظ على الاكتفاء الذاتي في حالة حدوث اضطرابات واسعة النطاق في سلاسل الغذاء وإمدادات الكهرباء.

وستكون وسائل النقل العام وسيارات الأجرة الكهربائية تحت الطلب؛ للمساعدة على تقليل اعتماد السكان المحليين على المركبات الشخصية.

وقال كبير المهندسين المعماريين، فيسينتي غولارت: لا يمكننا الاستمرار في تصميم المدن والمباني وكأن شيئًا لم يحدث، بل بات هناك حاجة ماسة إلى تقديم حلول لمختلف الأزمات التي تحدث؛ من أجل خلق حياة حضرية جديدة قائمة على الاقتصاد الحيوي الدائري، ذلك الذي يتم فيه الاحتفاظ بالموارد قيد الاستخدام لأطول فترة ممكنة بدلاً من التخلص منها في مكب النفايات.

مدن ذكية

(Visited 101 times, 1 visits today)

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية عشر + 16 =