سعد الدين العثماني يعلق على جريمة اغتصاب وقتل الطفل عدنان بطنجة

الحدث بريس : متابعة 

علق رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، على جريمة اغتصاب وقتل الطفل عدنان بوشوف بمدينة طنجة، مدينا هذه “السلوكات الإجرامية واللا إنسانية”، حسب التعبير الخاص به.

وذكر العثماني في تدوينة على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك: “بكامل الأسى والأسف والحسرة تلقينا خبر العثور على جثة الطفل المختطف عدنان بوشوف مدفونة بالقرب من مسكن عائلته بمدينة طنجة، بعد أيام من متابعة قصة اختطافه على أمل العثور عليه سالماً”.

كما أن مواقع التواصل الإجتماعي مشتعلة تضامنا مع الطفل عدنان ومطالب بـ”إعدام” المتورط في الجريمة، وأضاف: “نسأل الله أن يرحمه ويسكنه فسيح جناته ويرزق أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.

و خالص التعازي للأم والأب المكلومين في فلذة كبدهما، ولا يسعنا إلا أن ندين هذه السلوكات الإجرامية واللا إنسانية”.

كما وجه رئيس الحكومة بهذه المناسبة، تحياته إلى قوات الأمن التي كشفت في وقت قياسي عن الجريمة المروعة، وفقا لتحليله.

وإهتز الرأي العام المغربي، ليلة أمس الجمعة، على نبأ العثور على جثة الطفل عدنان بوشوف (11 عاما) بعد مرور أيام على إعلان اختفائه بشكل غامض من أمام منزله بمدينة طنجة، فيما طالب حقوقيون ونشطاء تحت هاشتاغ “الإعدام لقاتل عدنان”، بتنفيذ عقوبة الإعدام على الجاني ليكون عبرة.

ووفق المديرية العامة للأمن الوطني، فإن الجاني (24 سنة) الذي تم اعتقاله أمس الجمعة، قام باستدراج الضحية بالقرب من مكان إقامة عائلته وتعريضه لاعتداء جنسي، قبل أن يقوم بقتله في نفس اليوم وساعة الاستدراج، ثم عمد مباشرة لدفن الجثة بمحيط سكنه بمنطقة مدارية.

ومنذ يوم الإثنين الماضي، تاريخ الإعلان عن اختفاء الطفل عدنان، عاشت أسرته حالة هلع وترقب طيلة مراحل البحث عنه، وسط تفاعل كبير على منصات التواصل الاجتماعي التي امتلأت بنداءات البحث عن الطفل المفقود، قبل أن يُصدم الجميع بخبر مقتله بعد اغتصابه.

(Visited 557 times, 2 visits today)

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − 7 =