صدمة جديدة لأعداء الوحدة الترابية.. رالي “إفريقيا إيكو” يمر من الصحراء المغربية

0

يستعد “رالي “إفريقيا إيكو رايس” للانطلاق في شهر دجنبر المقبل، من خلال مساره العادي الذي يشمل الأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية.

وحسب الموقع الرسمي للسباق الرملي الشهير، فإن “المنافسات، التي يعتزم أن تنطلق في الـ30 من شهر دجنبر المقبل. إلى منتصف يناير من سنة 2024، ستبدأ من مدينة موناكو الفرنسية إلى الناظور المغربية، مرورا بمحاميد الغزلان ومنطقة بودنيب، إلى أسا الزاك. ثم نحو الأقاليم الجنوبية، وصولا إلى مدينة الداخلة، على أن يمر المنافسون بعدها عبر معبر الكركرات نحو موريتانيا. قبل خط النهاية في دكار السنغالية”.

وكان السباق قد شهد تأجيلا بسبب أوضاع فيروس كورونا لسنة 2020، على أن يعود في سنة 2022 إلى مساره العادي. والذي عرف وقتها إطلاق جبهة البوليساريو. لجملة من التحذيرات لمنظمي السباق الذي كان يعرف سابقا باسم “باريس دكار”.

- الحدث بريس-

- الحدث بريس-

- الحدث بريس-

وعلى الرغم من هاته التحذيرات، يواصل المتسابقون المرور عبر رمال الصحراء المغربية. والتي تعطي انطباعا ساحرا للمشاركين. كما أن أقاليم المملكة ساهمت لسنوات في إنجاح التظاهرة وجعلها من الأشهر عبر العالم.

ويواصل السباق أهدافه النبيلة التي تسعى إلى حمل شعار الحفاظ على البيئة، إذ قال المنظمون إن “السيارات المشاركة تستخدم الطاقة الكهربائية. والشمسية حفاظا على البيئة”، حسب الموقع سالف الذكر.

وشدد المنظمون على وجود شروط السلامة خلال مراحل السباق كاملة، والتي تشمل الشق الأمني والصحي. بما فيها ممرضون متنقلون وتوفر المواكبين في جل مراحل الطريق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.