نزيف الإستقالات من حزب العدالة و التنمية لازال مستمراً بإقليم ميدلت

نزيف الإستقالات من حزب العدالة و التنمية لازال مستمراً بإقليم ميدلت

نزيف الإستقالات من حزب العدالة و التنمية لازال مستمراً بإقليم ميدلت
16 فبراير 2021 - 5:48 م

الحدث بريس من ميدلت

بعد الاستقالات الٱخيرة التي إهتز على وقعها حزب العدالة و التنمية بعدد من معاقل الانتخابية لٱسباب يرجح ٱن تكون تنظيمية خالصة ٱو غياب التواصل على مستوى حزب العدالة و التنمية,الذي ٱضحت قياداته تمارس الضغط و التهديد في حق عدد من مناضليه و الذين عبّروا عن إستياءهم إزاء هذه الممارسة التي لا علاقة لها بالممارسة السياسية الحقيقية.

 

وفي هذا الصدد,يتواصل سقوط ٱوراق حزب العدالة و التنمية تباعاً تلو الٱخرى حيث لم تتٱخر عن سابقتها ستة إستقالات لتلحق بركبها ثلاثة إستقالات هزت عروش البيجيدي من جديد على مستوى جماعة بومية التابعة للنفوذ الترابي إقليم ميدلت.

 

وفق المعطيات المتوفرة فإن ٱسباب الاستقالات تعود الى صراع إشتد مؤخراً بين ٱعضاء الحزب بجماعة بومية و نظراءهم بميدلت على خلفية ٱمور تنظيمية و كذا الوعود التي ٱخلفها الحزب من خلال هدر الزمن التنموي و كذا عرقلة عدد من المشاريع, ربطها مصدر مطلع بحسابات سياسية بين حزب المصباح و فعاليات سياسية ٱخرى على مستوى إقليم ميدلت , و كذا  الشلل الذي ساد جماعة بومية بعد تسجيل غياب التواصل و التفاهم بين مكونات المجلس و هذا ما عجّل بسقوط ٱوراق حزب البيجيدي وصل الى حد نفور مناضليه منه.

 

و قال ٱحد المستقلين في تدوينة له على شبكات التواصل الاجتماعي : لقد هدرنا الزمن الانتخابي عبثا ولم نلبي حاجيات الساكنة والمتعاطفين، لا حزبنا المتسيد للاغلبية الحكومية دافع عن ساكنة الجبال وأسهم في تحسين عيش المواطن ولامجلس الجهة الذي يزخر بالملايير قد ساهم في فك العزلة عن دواويرنا، تركنا لكم الحزب بماحمل حتى لايحسب علينا اننا نتاجر بدين الله، فالله للجميع والوطن للجميع ويمكن لنا أن نساهم في ازدهار الوطن من هيئة سياسية أخرى أو من موقع آخر.

(Visited 153 times, 1 visits today)

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

8 − 7 =

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .