وزارة الصحة توصي المغاربة بالاستغناء عن الكمامات أثناء مزاولة الرياضة - الحدث بريس

وزارة الصحة توصي المغاربة بالاستغناء عن الكمامات أثناء مزاولة الرياضة

7 أغسطس 2020 - 2:15 م

الحدث بريس : متابعة 

أوصت وزارة الصحة المغربية بعدم ارتداء الكمامات عند ممارسة الرياضة.

و قالت الوزارة عبر صفحتها الفايسبوكية الرسمية، أن ممارسة الرياضة باستخدام الكمامة سيؤدي إلى ابتلالها بسرعة بسبب العرق مما قد يؤدي إلى صعوبة في التنفس و نمو المكروبات.

المنظمة العالمية للصحة كانت قد أوصت بدورها بعدم ارتداء الكمامات عند ممارسة الرياضة لأنها قد تقلل من القدرة على التنفس بلا مشقة.

و قال المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في منطقة الشرق الأوسط، عبر حسابه الرسمي على تويتر، أن العرق يمكن أن يتسبب في ابتلال الكمامة بسرعة، مما يؤدي إلى صعوبة التنفس ويساعد على نمو الميكروبات.

ويبقى من المهم اتباع الإجراءات الوقائية اللازمة عند ممارسة الرياضة، حيث تذكر الصحة العالمية بضرورة الابتعاد عن الآخرين بمسافة لا تقل عن متر واحد.

(Visited 452 times, 1 visits today)

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 1 )
  1. عبد اللطيف :

    السلام وعليكم وشكرا على آغنائنا بمقالاتكم الهادفة والنيرة.
    كانت بنتي ذات 19 سنة طالبة إجازة في كلية الآقتصاد بالرباط تمارس نشاطها الرياضي بالقرب من هيلتون بنفس المدينة وأحست بصعوبة في التنفس وقامت بإنزال الكمامة من على أنفها لتتمكن من التنفس لكن دورية للشرطة طلبت منها الصعود إلى سيارة الأمن الوطني لعدم وضع الكمامة بالطريقة الصحيحة، فآمتثلت لتعليماتهم وآصطحبوها معهم إلى مصلحة الديمومة، وهناك طالبوها بأداء غرامة 300dh لعدم وضعها للكمامة بالطريقة الصحيحة أخبرتهم بعدم توفرها على ثمن الغرامة فتركوها معهم بعدما تحققوا من هويتها إلى غاية الساعة التاسعة مساء حيث طلبوا منها الآنصراف مع العلم ان مصلحة الديمومة ومنزل بنتي بعيدان حيث عليك أخذ سيارة أجرة لتقريب المسافة مع العلم ان آبنتي مشرفة بعد أسبوع من الآن على الآمتحانات الجامعية وتخصص يوما لدراستها في البيت ويوم للتمارين الرياضية.
    السؤال هو أن بلاغ وزارة الصحة المغربية ، إبلاغ منظمة الصحة العالمية في موضوع وضع الكمامة أثناء مزاولة الرياضة هو عدم آرتدائها لأن الكمامة أثناء التمارين الرياضية تتبلل وتحدث صعوبة في التنفس وكذلك أثناء تبللها تساعد على تكاثر البكتيريا وبالتالي لا ينصح بآرتدائها في هانهالحالة.
    فكيف يعقل أن تنقل آبنتي من مكان مخصص للرياضة في الهواء الطلق وكمامتها على وجهها لكن ليست بالطريقة الصحيحة كما قالوا لها وتترك في مصلحة الديمومة من الساعة السادسة مساءا إلى غاية الساعة التاسعة ليلا وتترك لحالها دون تكليف أنفسهم عناء توصيلها لمنزلها.وشكرا.

    إضافة تعليق تعليق غير لائق

اترك تعليقاً

2 × ثلاثة =

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .