جهات

الشرطة القضائية بزاكورة توقف أربعة أشخاص للاشتباه بتورطهم في تهريب المخدرات

أوقفت عناصر فرقة الشرطة القضائية بمدينة زاكورة بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني. مساء أمس الأربعاء 18 ماي الجاري، أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 25 و28 سنة.

وتم توقيف هؤلاء الأربعة بعد الاشتباه في تعاطيهم للاتجار في المخدرات. وارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمؤثرات العقلية.

وجرى توقيف المشتبه بهم حسب المعلومات المتوفرة بالمنطقة القروية “تاكولي” التي تبعد بحوالي 20 كيلومترا عن مدينة زاكورة. وأسفرت عمليات التفتيش، عن العثور على شحنات من مخدر الحشيش بالمنطقة القروية “أغلا ودرار” بضواحي زاكورة. بلغ وزنها 216 كيلوغراما من مخدر الحشيش والقنب الهندي.

كما أوضحت المعطيات الناتجة عن عملية تنقيط المشتبه بهم بقاعدة بيانات الأمن الوطني، أن ثلاثة منهم يشكلون موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني. صادرة عن مصالح الشرطة القضائية والدرك الملكي بمدينتي زاكورة وأكادير.

ويشتبه بعد عملية تنقيط هؤلاء أنهم متورطون في قضايا تتعلق بالتهريب الدولي للمخدرات والاختطاف وعدم الامتثال لأوامر السلطات “الدرك الملكي”.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه بهم تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة. لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، والكشف عن كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمشتبه بهم.

وتقوم القوات الأمنية والاستخبارية بمجهودات جبارة للحد من عمليات التهريب والاتجار في المخدرات بشتى أشكالها. خاصة وأن إقليم زاكورة مجاور للحدود الجزائرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى