خارج الحدود

روسيا تكثف هجماتها على عدة مناطق أوكرانية محادية لحدودها

نفذت روسيا عمليات هجومية، بحسب تقرير صادر عن هيئة الأركان العامة للجيش الأوكراني، نشر يوم الأحد 29 ماي الجاري.

ويستمر الهجوم الروسي، في المدينة في حرب شوارع. وأكدت وزارة الدفاع الروسية، في بيان صحفي نشر صباح الأحد. أن الجيش الروسي، دمر بصواريخ طويلة المدى وعالية الدقة ترسانة مهمة للقوات المسلحة الأوكرانية.

كما استهدفت هذه الصواريخ، في الساعات الأربع والعشرين الماضية، نظام دفاع جوي أوكراني. بالقرب من ميكولايفكا في منطقة دونيتسك. ومحطة رادار في منطقة خاركيف، وخمسة مستودعات ذخيرة، بالقرب من سيفيرودونتسك.

كما تم تشديد الخناق الروسي، في حوض التعدين دونباس. خاصة حول سيفيرودونتسك، حيث “نفذ الروس عمليات هجومية”، وفقًا لتقرير صادر عن هيئة الأركان العامة للجيش الأوكراني نشر يوم الأحد.

وقال حاكم منطقة لوغانسك، سيرجي جاوداي على حسابه على Telegram مساء السبت إن “روسيا استخدمت كل وسائلها للاستيلاء على سيفيرودونتسك و لمنع أي اتصال بين المنطقة وأوكرانيا”.

كما اعترف أن الأسبوع المقبل سيكون صعبا للغاية. معتبرا أن القوات الروسية لن تتمكن من تحقيق كل ما تخطط له في المستقبل القريب.

وأكد رئيس بلدية سيفيرودونتسك، أوليكساندر ستريوك، من جهته أن “الروس جلبوا الكثير من الوسائل للسيطرة على المدينة عن طريق العاصفة. لكنهم لا يستطيعون فعل ذلك بعد”. وأضاف “نعتقد أن المدينة ستقاوم”.

كما حذر من تدهور الوضع الصحي في هذه المدينة التي كان عدد سكانها 100 ألف نسمة قبل الحرب. وكتب مساء السبت على حسابه على Telegram، أن “القصف المستمر” يعقد بشكل كبير الإمداد -خاصة مياه الشرب- لمدينة، بدون كهرباء لأكثر من أسبوعين.

.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى