مجتمع

البدلة السوداء.. الطريق أمامنا ليس هينا لينا

وجه الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض ورئيس النيابة العامة، حسن الداكي، اليوم السبت 11 يونيو الجاري، خلال الافتتاح الرسمي لندوة التمرين الوطنية بدار المحامي بالناظور، توصيات لأصحاب البدلة السوداء. للإسهام في إقامة العدل والدفاع عن رمزية العدالة وحمايتها بأمانة وجرأة وإخلاص وشجاعة.

وأفاد في الصدد ذاته، على أن فترة تمرين وتكوين الجيل الصاعد من المحامين الشباب، هي أفضل فترة لاكتسابهم خصال الفضيلة التي تستمد أساسها من الضمير الحي والإرادة المليئة بالحماس والحب للوطن. وخدمة قضاياه الكبرى. غايتهم الإسهام في تشييد صروح شاهقة من العزة والكرامة. وفي تحقيق مبادئ عليا للعدالة والإنصاف، وفي بناء وطن يعتز بشبابه وعلمائه ومثقفيه.

كما أضاف المسؤول القضائي: “لا أخفيكم سرا من موقع تجربتي في مجال القضاء، أن الطريق أمامكم ليس هينا لينا، بل هو شاق وعسير. يحتاج منكم صبرا وجلدا، وقدرة عالية على حسن التعامل والكياسة وتدبير الأزمات. سواء مع مرتفقي العدالة من المتعاملين معكم، ممن تنوبون عنهم أو ممن تؤازرونهم، أو مع القضاة، أو موظفي كتابة الضبط. وكذا مع مختلف الإدارات التي ستتعاملون معها، أو مع زملائكم من المحامين..”.

وذكر الداكي أصحاب البدلة السوداء، بقسم الولاء للمهنة المنصوص عليه في قانون المهنة، إضافة إلى ما هم مطالبون به، في مسيرتهم المهنية من حسن سلوك، ودراية وعلم، ومنطق، وفصاحة. مشيرا إلى أن هدفهم الأول والأخير المساهمة في إحقاق الحق. وترسيخ مبادئ حسن سير العدالة في توازن وتعاون بين مختلف مكوناتها، وذلك خدمة للصالح العام. ولما يصبو إليه وطننا العزيز في ظل القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة المنصور بالله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى