تعليم

المجلس الوطني للنقابة المغربية للتعليم العالي يدخل في مقاطعة شاملة

يشهد الموسم الجامعي بداية ساخنة بعد أن قرر المجلس الوطني للنقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي تنفيذ “مقاطعة شاملة” طيلة الأسبوع القادم ابتداء من بداية الأسبوع الجاري ” الإثنين 19 شتنبر.”.

ورفعت النقابة المغربية للتعليم العالي شعار النضال المشترك ،داعية جميع الفاعلين والأستاذة الباحثين إلى مواجهة التحديات والانتكاسات التي تشهدها منظومة التعليم العالي والبحث العلمي، وفي صلبها المكانة الاعتبارية للأستاذ الباحث وكرامته.

كما طالبت النقابة من الأساتذة الباحثين السعي إلى الانخراط المكثف في تنفيذ قرار مقاطعة الدخول الجامعي والاستنفار الشامل والتعبئة الواسعة.

كما دعت ،إلى الإستعدادا لخوض مرحلة جديدة من البرنامج النضالي التصعيدي في حال عدم استجابة الحكومة للمطالب العادلة والمشروعة، لهذه الفئة العريضة من طلبة التعليم العالي.

وجاء هذا التصعيد حسب البلاغ، على خلفية ” التعاطي غير المسؤول للوزارة الوصية مع المطالب العادلة للأساتذة الباحثين ومقترحات النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي”.

كما سجل بلاغ المجلس الوطني للنقابة ب”استياء عميق أسلوب المماطلة والتسويف الذي يعرقل حصول أي تقدم ملموس في الملف المطلبي، ناهيك عن التراجعات الخطيرة في مشروع النظام الأساسي للأساتذة الباحثين، وغياب الإرادة الحقيقية لمعالجة هذا الملف وحسمه بشكل نهائي، بما يسهم في إعادة الاعتبار والكرامة للأساتذة الباحثين والزيادة الوازنة في أجور جميع فئاتهم، وأمام غياب أي حوار جاد ومسؤول”.

واختتمت النقابة بلاغها بالتأكيد على استعدادها لخوض كافة الأشكال النضالية حتى تحقيق المطالب المشروعة للأساتذة الباحثين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى