- الحدث بريس -

- الحدث بريس -

سرقة بندقية صيد يستنفر الأمن بمريرت

0

عاشت عناصر الدرك الملكي ومصالح الشرطة بمريرت، أمس الخميس 15 دجنبر الجاري، على وقع استنفار غير مسبوق بسبب واقعة سرقة بندقية صيد كان يرغب المشتبه فيهم استغلالها في أعمال جرمية.

واثر ذلك تمكنت المصالح الأمنية المذكورة، من توقيف ثلاثة أشخاص رفقة فتاة، بعد محاصرة أحد الأظناء بمنزل يتحصن فيه بشارع تيبودة حي تحجاويت مريرت، حيث تم ضبط بندقية صيد بحوزته، فيما تم اعتقال باقي العناصر في حي الغزواني وطريق الحمام بعد أن أكدت التحريات تورطهم.

وتعود تفاصيل النازلة، الى أحد عناصر العصابة الذي قام بسرقة بندقية صيد من أحد أقاربه بمنطقة ” بويدي ” ضواحي كرتيلة مما دفع بهذا الأخير إلى اخبار مصالح الدرك الملكي بالحمام بسرقة سلاحه الناري، الأمر الذي دفع بالمصالح المذكورة إلى إجراء تحريات خصوصا أن الأمر في بالغ الخطورة بعد أن سقط في يد أحد عناصر العصابة والذي اقدم بدوره في استغلاله في أعمال السرقة رفقة باقي العناصر، بعد أن توجهوا إلى ضيعة فلاحية بقرية تيبودة التابعة للجماعة الترابية الحمام في محاولة منهم لسرقة رؤوس المواشي والابقار ولهذه الغاية تم إطلاق أعيرة نارية اثارت انتباه السكان المجاورين للضيعة المذكورة، حيث أنه لم تفلح خطتهم في أعمال السرقة بعد أن تمت مطاردتهم من طرف السكان وحضور عناصر الدرك الملكي الى عين المكان بعد أخبارهم بالأمر ليعودوا ادراجهم إلى مدينة مريرت وبالضبط بشارع تيبودة حي تحجاويت اقدم أحد هذه العناصر إلى إطلاق أعيرة نارية في الهواء صبيحة يوم الخميس 15 دجنبر الجاري إذ هدد العديد من الأشخاص ببندقية الصيد المسروقة التي كانت بحوزته مما أثار الهلع والخوف في صفوف الساكنة الأمر الذي استدعى تدخل فرقة خاصة من الدرك الملكي وبمساعدة عناصر الشرطة بمريرت والوقاية المدنية إذ تمت محاصرة المسكن الذي كان يتواجد فيه هذا الأخير كما شهد محيط المنزل حالة استنفار قصوى ليتم القاء القبض عليه بعد وضع خطة محكمة فيما تم القبض على باقي العناصر في مناطق وأحياء مختلفة من المدينة بعد أن تم كشف هويتهم جميعا.

وارتباطا بنفس الموضوع، فقد تم وضع المتهمين تحت تدابير الحراسة النظرية وبتعليمات من النيابة العامة المختصة من اجل تعميق البحث معهم والكشف عن جميع ظروف وملابسات القضية.

وجدير بالذكر أن المناطق القروية التابعة للجماعة الترابية الحمام وأم الربيع، تحولت إلى مسرح لسرقة المواشي، حيث تم تقديم عدة شكايات من طرف فلاحي المنطقة إلى المصالح المعنية آملين أن يتخلصوا من شبح هذه السرقات المتكررة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد