- الحدث بريس -

- الحدث بريس -

قضاة العدوي يُدققون في ملف “الموظفين الأشباح” بجماعة الرباط

0

وجهت سليمة شافقي، رئيسة المجلس الجهوي للحسابات لجهة الرباط سلا القنيطرة، مراسلة إلى أسماء اغلالو، رئيسة مجلس جماعة الرباط، تتمحور حول مهمة مراقبة تدبير الموارد البشرية بالجماعات الترابية.

وأخطرت رئيسة المجلس الجهوي للحسابات، عمدة مدينة الرباط، بأن المجلس شرع في مهمة مراقبة تدبير الموارد البشرية، مشيرة إلى أنه قد تم لأجل ذلك، تعيين لجنة مكونة من المستشارين “فاطنة كريم رئيسة فرع، وفتيحة النواج ونوفل سفياني، للقيام بهذه المهمة.

ودعت رئيسة المجلس الجهوي، عمدة المدينة إلى تزويد لجنة المراقبة بمعطيات الهيكل التنظيمي وسجل الحضور، وملفات التوظيف، وملفات الموظفين الموضوعين رهن الإشارة، بالإضافة إلى ملفات الموظفين الخاصة بالإحالة على الاستيداع، وملفات الترقية والوثائق الخاصة بالتكوين، ومحاضر وقرارات المجالس التأديبية، وملفات النزاعات المتعلقة بالموظفين.

والتمست سليمة شافقي من عمدة مدينة الرباط تعبئة الاستمارات المرفقة مع المراسلة، وإرسالها إلى المجلس الجهوي للحسابات، في نسخة ورقية وأخرى إلكترونية في أجل أسبوع من توصلها بالمراسلة.

وخلقت عمدة مدينة الرباط، في عامها الأول على رأس مجلس مدينة الرباط، جدلا كبيرا من خلال تصريحات إعلامية حول وجود عدد كبير من “الموظفين الأشباح” بالجماعة، حيث قالت بأن عدد الموظفين في الجماعة يبلغ ثلاثة آلاف و500 موظف؛ غير أن ألفاً منهم فقط هم الذين يعملون، بينما 2400 منهم هم “موظفون أشباح”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد