[responsive-menu] الحدث بريس

شابة من املشيل ضمن وفد المغربيات القياديات في مؤتمر دولي

4 سبتمبر 2019
 

الحدث بريس :متابعة.

شارك وفد مغربي هام في اشغال مؤتمر النساء شركاء التطوير والتقدم تحت شعار "استراتيجيات خلاقة لتمكين النساء" المنظم من طرف كرسي جبران للقيم والسلام بجامعة ماريلاند الامريكية وبدعم من MEPI الذي امتدت ايامه من 25 غشت 2019 الى 28 غشت 2019 بفندق هلتون بالبحر الميت -الاردن-.

ويضم الوفد شركاء وشريكات جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات من مختلف القطاعات (اقتصادية؛ اجتماعية؛ وسياسية (محاميات؛ قيادات حزبية ؛ فنانين وفنانات ؛ اعلاميات ؛ قيادات شابة ... ) وهنا تأتي مشاركة الشابة المناضلة حياة اوتمى التي قدمت عرض مقتضبا عن تجربتها في إطار هذا المشروع وبشراكة مع جمعية أخيام للتنمية الاقتصادية والاجتماعية على مستوى جهة درعة تافيلالت ودائرة إميلشيل وذلك من خلال تنظيم مجموعة من الورشات التكوينية لفائدة الشابات والشباب حول مقاربة النوع الاجتماعي والعنف المبني على النوع وكذا ورشات لفائدة شباب الجهة حول " تقنيات تنشيط وتأطير ورشات تكوينية حول النوع الاجتماعي والعنف المبني على النوع" وقد استفاد من هذه التدوينة شابات وشباب من كل من دائرة إميلشيل، مدينة الريش، ميدلت ،الرشيدية وتنغير.

أما على المستوى الوطني فقد شاركت في مجموعة نذكر من بينها ورشة حول الريادة وتكوين حول التواصل عبر مواقع التواصل الاجتماعي وقد شاركت في تأطير الحملة التحسيسية التي نظمتها جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات حول "محاربة العنف اللفظي المتوارث عبر الأمثلة الشعبية" التي تعالج مجموعة من الأمثلة الشعبية التي تمس بحقوق ووضعية المرأة بالمجتمع وقد التزمت حياة اوتمى بالتعبئة والكواكب طوال هذه الحملة، كما شاركت في التنسيق وجمع التقويعات من أجل الخروج بالبيان التنديدي لما تعرضت له الشابة حنان من تعذيب واغتصاب وقتل، هذه الجريمة التي هزت المغرب وقد وقع على هذا البيان أزيد من 81 جمعية و765 شخص.

وبعد عملها على المستوى المحلي والجهوي والوطني، تأتي مشاركتها على المستوى الدولي ب البحر الميت بالاردن وذلك من خلال تقديم تجريتها كعضو لجمعية أخيام للتنمية الاقتصادية والاجتماعية رفقة الوفد المغربي وتحت إشراف جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات أمام وفود ومشاركين من 12 دولة عربية أبرزها الاردن والكويت ولبنان... وبحضور السيدة "جمانة غنيمات" وزيرة الإعلام بالاردن، السيد "جريجوري بال" "Gregory BALL" ممثل كرسي جبران خليل جبران بجامعة ماريلاند الأمريكية و السيدة ريتا ستيفان ممثلة "مبادرات الشراكة بالشرق الأوسط" MEPI الممولة للمشروع والسيدة "مي ريحاني" مديرةكرسي جبران خليل جبران بجامعة ماريلاند الأمريكية مديرة مشروع النساء شركاء التطوير والتقدم.

والهدف من هذه المشاركة هو عرض المنجزات وتبادل التجارب مع الوفود المشاركة من 12 دولة عربية (الاردن ؛ الكويت ؛تونس...) وتتمحور اشغال المؤتمر في خلق الفرص وكسب التأييد والاشتغال للوصول الى المشاركة الفاعلة للمرأة في التطوير والتقدم، وهو مايتماشى مع الرؤية الاستراتيجية لجمعيتي جسور ملتقى النساء المغربيات والمتمثلة وجمعية أيام للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، في دراسة وحصر المشاكل والصعوبات التي تواجه النساء بالاضافة الى توفير قاعدة معطيات للحلول الممكنة للقضايا المتعلقة بالمرأة ومحيطها من خلال نشر رسائل ايجابية تعزز تمكين المرأة وترفع الوعي من أجل تغيير وضع المرأة المغربية وكذلك دعم المبادرات التي ترفع من قيمة المرأة في التطوير والتقدم.

مشاركة

[apss-share]

التعليقات تعليقات الزوّار (0)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الحدث بريس

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*
*

عشرين − 10 =